school.kafr.marwan.primary

بوابة ومنتدى مدرسة كفر مروان الابتدائية المشتركة

مدرسة كفر مروان الابتدائية ترحب بكل الأعضاء الجدد بالمنتدى *****
كل عام وأنت بخير بمناسبة العام الهجرى الجديدوالعام الميلادى **********
شاهد على المنتدى فرق التطوير والجودة بالمدرسة وخطط التحسين ********
يوجد توزيع المنهج الجديد للفصل الدراسى الأول والثانى
لوحة شرف للتلاميذ المتفوقين فى الامتحانات لجميع الصفوف ***********
****** جداول ونتائج الامتحانات لجميع الصفوف ******

المواضيع الأخيرة

» نتيجة الصف الخامس نصف العام 2013 / 2014
الثلاثاء يناير 14, 2014 10:35 pm من طرف master

» نتيجة الصف الرابع نصف العام 2013 / 2014
الثلاثاء يناير 14, 2014 10:12 pm من طرف master

» نتيجة الصف الثانى نصف العام 2013 / 2014
الثلاثاء يناير 14, 2014 8:51 pm من طرف master

» نتيجة الصف الثالث نصف العام 2013 / 2014
الثلاثاء يناير 14, 2014 8:26 pm من طرف master

» نتيجة الصف الثالث نصف العام 2013 / 2014
الثلاثاء يناير 14, 2014 8:05 pm من طرف master

» أوائل المدرسة نصف العام 2013 / 2014
الأربعاء يناير 08, 2014 7:44 pm من طرف master

» نتيجة امتحان الصف الثالث آخر العام 2012/ 2013
الإثنين مايو 13, 2013 1:37 am من طرف master

» نتيجة امتحان آخر العام 2012/2013للصف الرابع
الإثنين مايو 13, 2013 1:25 am من طرف master

» نتيجة امتحان الصف الخامس آخر العام 2012/ 2013
الإثنين مايو 13, 2013 1:01 am من طرف master

مكتبة الصور


التبادل الاعلاني

ديسمبر 2018

الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31      

اليومية اليومية


    الكاديكي : روراوة همجى و ...وهو السبب الرئيسى للفتنه بين مصر والجزائر بمشاركة الشروق الاسرائيلية

    شاطر
    avatar
    عائلة الجابرى
    عضو جديد
    عضو جديد

    عدد المساهمات : 18
    نقاط : 122
    تاريخ التسجيل : 08/02/2010
    العمر : 29
    الموقع : http://www.hikoora.com/vb/f15.html

    الكاديكي : روراوة همجى و ...وهو السبب الرئيسى للفتنه بين مصر والجزائر بمشاركة الشروق الاسرائيلية

    مُساهمة  عائلة الجابرى في الأحد فبراير 14, 2010 12:34 am

    شن المعلق الليبى حازم الكاديكى هجوما حادا على كل من محمد روراوة رئيس الاتحاد الجزائرى لكرة القدم والصحف الجزائرية حيث وصفهم بانهم السبب الرئيسى فى الفتنه التى حدثت بين مصر والجزائر فى الفنرة الاخيرة



    وقال الكاديكى فى حوار مع "موقع سوبرالاماراتى " مباراة مصر والجزائر تحولت إلى حرب والسبب في ذلك الصحافة الجزائرية فهي أول من أشعل فتيل هذه الحرب الشعواء ما بين إعلام البلدين مما أنعكس سلباً على الجمهورين الجزائري والمصري، وأنا هنا لست أدافع على أحد وإنما أردت أن أوضح بعض الأسباب التي أدت إلى أحداث مؤسفة جداً،

    صحيفة الشروق الجزائرية تتحمل العبء الأكبر من هذه الحرب التي شحنتها بأقلام كتابها المسمومة وأوقعت معها صحافيين جزائريين ساروا على نفس المنوال، وأقول للجمهور الجزائري سنهنئكم ونفرح معكم عندما تحققون الفوز،

    كما إنني لا أكره الجزائر فأنا لدي اصدقاء في هذا البلد، ولكن أن تهاجموا وتضربوا فهذه أمور غير مقبولة، وانا عندما اتحدث عن الجمهور الجزائري اتحدث عن قلة أقل ما نصفها بالهمجية وعلى رأسها رئيس الاتحاد الجزائري محمد روراوة الذي عرف كيف يتلاعب بمشاعر الجزائريين، فهو إنسان ذكي يعرف من أين تؤكل الكتف وأستغل كل هذه الأمور لصالحه ولغايةً في نفس يعقوب.

    وواصل هجومه على روراوة قائلا " هذا الرجل كان دائماً ضد ليبيا، والمسؤولون في ليبيا يعرفون هذا الشيء، أيام انتخابات الاتحاد الإفريقي كان يأتي إلى الساعدي معمر القذافي رئيس الاتحاد الليبي آنذاك ويقول له أنا معك، ويذهب إلى عيسى حياتو ويقول له نفس الكلام،

    ولن ننسى موقفه السلبي ضد ليبيا عندما وقف في وجه جمال الجعفري المترشح عن الاتحاد الليبي لكرة القدم لعضوية الاتحاد الإفريقي منذ حوالي سنتين او ثلاث سنوات على ما أظن وعمل بكل ما أوتي من قوة ونفوذ من أجل أن يبعده عن هذه العضوية وبالفعل تحقق له ما اراد، والعديد من المواقف الأخرى ضد ليبيا وهذا ما يظهر مدى كرهه وحقده الدفين لليبيا .

    واضاف " كل ما في الأمر أن روراوه إنسان مغلول وحقود وعلى رأي المثل المصري "مصلحجي"، روراوة يعرف من أين تؤكل الكتف فبعد غضب الجمهور الجزائري عليه في السنوات الماضية عرف كيف يجعلهم في صفه، روراوة إنسان أقل ما نصفه بأنه "حرباية وخائن ويضرب في الظهر وليس له أمان".

    وهذا نص الحوار كاملا

    منذ أن أغلقت قنوات الـ "أيه آر تي" لم نعد نسمع عنك شيئاً ؟

    كل ما في الأمر إنني أركن حالياً للراحة بعد هذه الرحلة الطويلة التي قضيتها مع قنوات الـ "أيه آر تي" ولا بأس من أن أبتعد قليلا ً عن صخب الملاعب وهموم الإعلام وآخذ قسطاً من الراحة قبل أن أعود مرةً أخرى لأخوض تجربة جديدة، ويمكنني القول بأنها أستراحة محارب ومن ثم ستكون لنا عودة، حالياً لدي بعض الأعمال الخاصة التي أبحثها وانا الآن متواجد في إيطاليا من أجل أتمامها .

    ألم تأتك عروض من إحدى الفضائيات الرياضية المعروفة ؟

    لا ليس هناك شيء من هذا القبيل، وكل ما يقال مجرد كلام يتداوله البعض وحتى هذه اللحظة لم أتلق أي عرض رسمي من أي قناة رياضية، وكما أسلفت لك الذكر في بداية حديثنا، حالياً لا أفكر في ذلك وكل تفكيري منصب على أعمالى الخاصة .

    ألم تتلق عرضاً للعمل بقناة الجزيرة الرياضية ؟

    كلا .. لا من قريب ولا من بعيد، وبالتالي فمن غير الممكن بل ومن المستحيل أن أعرض نفسي على أي قناة سواء كانت الجزيرة أو غيرها وهذا ليس تكبر وتعالي ومع كامل أحترامي لكافة القنوات بما فيها قناة الجزيرة الرياضية، ولكن لن يكتب علىَ فعل ذلك، والقناة التي ترغب في التعاقد مع حازم الكاديكي تعرف كيف تصل إليه، وأظن بأن كلامي واضح ولا يحتاج لشرح أكثر.

    فقدت نسبة كبيرة جداً من الجمهور الليبي بسبب تعليقك على مباراة مصر والجزائر التي أقيمت بالقاهرة في التصفيات الإفريقية المزدوجة، والكل أنتقدك لأنك لم تكن محايدا ً على حد قولهم؟

    الجمهور الليبي على العين والرأس، ولكن أحب أن أوضح لهم بأن أختياري للتعليق على هذه المباراة لم يكن جزافا ً بل بعد أستفتاء أجري على مستوى مصر وتم أختياري من بين 160 معلقا مصريا يعملون في مصر،

    وهذه لأول مرة تحدث في مصر وأعتقد بأن الليبيين لهم الفخر بأن تم تفضيلي من قبل الـ 80 مليون مصري على بقية المعلقين المصريين، وبالتالي فمن الطبيعي أن تميل مشاعري وأحاسيسي للمنتخب المصري باعتبار أنني أعلق لقناة مصرية موجهة للمصريين.

    حدثنا عن الأجواء التي سبقت تلك المباراة النارية ؟

    ما لم يعلمه كثيرون أنني قمت بزيارة المنتخب الجزائري بمقر إقامته قبيل المباراة بيوم ولكن للأسف لم يكن الإستقبال جيداً من قبل الجزائريين وفي مقدمتهم رئيس الاتحاد الجزائري محمد روراوة الذي تلقظ بألفاظ سيئة لا يمكن ذكرها على مسامعكم وقال كلاما جارحا وكالني بفاصل من الشتائم ولكنني لم أشأ تضخيم الموضوع وفضلت الصمت على ألا أكون سبباً في خلافات لن تحمد عقباها،

    كما أنني أحترم الشعب الجزائري وأقدر مشاعره، ولكن تبقى مشكلة الجمهور الجزائري أنه جمهور متعصب لكرة القدم إلى حد الجنون ومخدوع من قبل إعلامه الرياضي وهذه من النقاط السليبة المعروفة عن هذا الجمهور .

    ماذا تقصد بكلمة مخدوع ؟

    مباراة مصر والجزائر تحولت إلى حرب والسبب في ذلك الصحافة الجزائرية فهي أول من أشعل فتيل هذه الحرب الشعواء ما بين إعلام البلدين مما أنعكس سلباً على الجمهورين الجزائري والمصري، وأنا هنا لست أدافع على أحد وإنما أردت أن أوضح بعض الأسباب التي أدت إلى أحداث مؤسفة جداً،

    صحيفة الشروق الجزائرية تتحمل العبء الأكبر من هذه الحرب التي شحنتها بأقلام كتابها المسمومة وأوقعت معها صحافيين جزائريين ساروا على نفس المنوال، وأقول للجمهور الجزائري سنهنئكم ونفرح معكم عندما تحققون الفوز، كما إنني لا أكره الجزائر فأنا لدي اصدقاء في هذا البلد،

    ولكن أن تهاجموا وتضربوا فهذه أمور غير مقبولة، وانا عندما اتحدث عن الجمهور الجزائري اتحدث عن قلة أقل ما نصفها بالهمجية وعلى رأسها رئيس الاتحاد الجزائري محمد روراوة الذي عرف كيف يتلاعب بمشاعر الجزائريين، فهو إنسان ذكي يعرف من أين تؤكل الكتف وأستغل كل هذه الأمور لصالحه ولغايةً في نفس يعقوب.

    ماذا عن مواقف روراوة ضد ليبيا، أظنك ذكرت بعض الأمور التي تتعلق بذلك ؟

    هذا الرجل كان دائماً ضد ليبيا، والمسؤولون في ليبيا يعرفون هذا الشيء، أيام انتخابات الاتحاد الإفريقي كان يأتي إلى الساعدي معمر القذافي رئيس الاتحاد الليبي آنذاك ويقول له أنا معك، ويذهب إلى عيسى حياتو ويقول له نفس الكلام،

    ولن ننسى موقفه السلبي ضد ليبيا عندما وقف في وجه جمال الجعفري المترشح عن الاتحاد الليبي لكرة القدم لعضوية الاتحاد الإفريقي منذ حوالي سنتين او ثلاث سنوات على ما أظن وعمل بكل ما أوتي من قوة ونفوذ من أجل أن يبعده عن هذه العضوية وبالفعل تحقق له ما اراد، والعديد من المواقف الأخرى ضد ليبيا وهذا ما يظهر مدى كرهه وحقده الدفين لليبيا .

    ما الذي يدفعه لفعل كل ذلك يا ترى ؟

    كل ما في الأمر أنه إنسان مغلول وحقود وعلى رأي المثل المصري "مصلحجي"، روراوة يعرف من أين تؤكل الكتف فبعد غضب الجمهور الجزائري عليه في السنوات الماضية عرف كيف يجعلهم في صفه، روراوة إنسان أقل ما نصفه بأنه "حرباية وخائن ويضرب في الظهر وليس له أمان".

    كلمة أخيرة للجمهور الليبي ؟

    الشعب الليبي شعب طيب وهذه حقيقة يعرفها الجميع وكذا الحال بالنسبة للشعب المصري، وأحب أن أقول بأن أكثر شعب يحب الليبيين ويحترمهم هو الشعب المصري، الجمهور الليبي عاطفي إلى أبعد الحدود وأحس بأن الإعلام المصري أقوى من الجزائري ولهذا السبب كان يميل بنسبة أكبر لتشجيع المنتخب الجزائري.

    أحب ليبيا وهي بلدي الأول ولن يستطيع أحد أن يشكك في وطنيتي وانتمائي لبلدي الأم ليبيا، ولن أسمح لأي شخص ٍ كان بالتطاول على ليبيا فهناك خط أحمر ممنوع تجاوزه عندما يتعلق الأمر بكرامة وعزة الليبيين، ومصر بلدي الثاني وأقولها بدون حرج ، ولمست من المصريين قيادة وشعباً كل الخير والمحبة المتبادلة بيننا.

    نسيت بأن تقول أنك صهر للمصريين ؟

    (ضحك) ثم قال: أعرف ماذا تقصد، فهذا ليس السبب الوحيد وراء دافع حبي لمصر، ولكن كل ما في الأمر إنني أحب مصر لأنها أحبتني بأكملها، وأعيد وأكرر لست محرجاً من كوني أفتخر بأنني أحب مصر وشعبها الطيب، ولا أجد حرجاً في قول ذلك، ولكَ أن تعلم بأنني كرمت من قبل كافة محافظات مصر وهذا شرف كبير لكل الليبيين .

    في آخر حوار أجراه معي التلفيزيون المصري عبر البرنامج الشهير "البيت بيتك" رشحت المنتخب المصري لنيل اللقب للمرة الرابعة على التوالي عندما تقام البطولة عام 2012 في كل من غينيا بيساو والجابون، ولكن في بطولة 2013 التي ستقام في بلدي الأم ليبيا قلت بأن المنتخب المصري من الصعب أن يأتي بكأس البطولة من ليبيا لأنها لن تخرج من ليبيا ولن يعانقها غير الليبيين

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 16, 2018 8:37 pm